-
°C
+ تابعنا

افتتاحية.. بقلم: أمين نشاط

الرئيسية آخر ما كاين بعد الضجة الإعلامية حول مصير وثائق المواطنين الملقاة في القمامة بالمضيق.. ANAPEC تنشر بيان توضيحي في الموضوع

بعد الضجة الإعلامية حول مصير وثائق المواطنين الملقاة في القمامة بالمضيق.. ANAPEC تنشر بيان توضيحي في الموضوع

كتبه كتب في 22 فبراير 2022 - 3:47 م

عرف موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” مجموعة من التدوينات المرفقة ببعض الصور والتي دون ناشرها أن العديد من المواطنات والمواطنين صبيحة يوم الثلاثاء 22 فبراير 2022، تفاجئوا بوثائقهم الشخصية التي سبق لهم أن أودعوها بوكالة ANAPEC بمدينة المضيق، وهي ملقاة في القمامة بجوار الوكالة.

في حين عبر أحد الأطر بجماعة المضيق عبر حسابه الفايسبوكي، على أن هذا التصرف يعد عديم المسؤولية من طرف الوكالة، وخرقا لسرية المعلومات الشخصية التي إئتمنها الناس عليها، الأمر الذي من شأنه أن يعرضهم لمشاكل كثيرة.

وفي هذا الصدد، نشرت الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بيان توضيحي (تتوفر عليه جريدة شمال بريس الإلكترونية)، تؤكد فيه أنه في إطار استقبال طلبات التشغيل المتصاعدة، الوادة على مقر الوكالة الإقليمية للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بعمالة المضيق – الفنيدق والتي تجاوز عددها 2000 طلب تشغيل تم إيداعها خلال خمسة الأيام الأخيرة والتي هي في طور المعالجة الإلكترونية.

في نفس البيان، أعربت مصالح الوكالة الإقليمية في نفس اليوم، عن تفاجئها بإقدام بعض الأشخاص الذين كانوا متربصين أمام مقر الوكالة بإثارة فوضى عارمة ورمي مجموعة من الوثائق الشخصية وتصويرها والإدعاء كذبا بأنها تتعلق بملفات طلبات تشغيل سبق إيداعها بمقر الوكالة الإقليمية.

وعلى إثر هذا العمل غير المسؤول، فإن إدارة الوكالة الإقليمية للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بعمالة المضيق الفنيدق، تستنكر هذا العمل الشنيع وتفند كل الأخبار الزائفة التي يتم الترويج لها عبر وسائل التواصل الإجتماعي وبعض المنابر الإخبارية، وتعتبر ذلك مسا بمصداقية مؤسسات الدولة.

هذا وتحتفظ الوكالة بحقها في اتباع جميع المساطر التي يبيحها القانون من أجل تحديد المسؤوليات واتخاذ كل ما يلزم وفق المساطر القانونية المعمول بها.

شارك المقال إرسال
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .