-
°C
+ تابعنا

افتتاحية.. بقلم: أمين نشاط

الرئيسية آخر ما كاين تنظيم “اللقاء التشاوري الجهوي” بولاية طنجة حول استراتيجية 2021-2026 لوزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة بحضور وزيرة القطاع

تنظيم “اللقاء التشاوري الجهوي” بولاية طنجة حول استراتيجية 2021-2026 لوزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة بحضور وزيرة القطاع

كتبه كتب في 4 فبراير 2022 - 3:07 م

شارك رئيس مجلس جهة طنجة- تطوان-الحسيمة؛ السيد عمر مورو، يوم الجمعة 4 فبراير 2022، في “اللقاء التشاوري الجهوي” لجهة طنجة- تطوان -الحسيمة، حول استراتيجية 2021-2026 لوزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة والمؤسسات التابعة لها، الذي نظم بمقر ولاية جهة طنجة- تطوان- الحسيمة.

هذا اللقاء؛ ترأسه عامل إقليم الفحص- أنجرة السيد عبد الخالق المرزوقي والسيدة عواطف حيار وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، كما عرف حضور السادة رؤساء الجماعات الترابية وممثلي المصالح اللاممركزة وممثلي جمعيات المجتمع المدني وممثلي وسائل الإعلام.

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد السيد عمر مورو على أهمية هذا اللقاء التفاعلي المندرج في سياق تنزيل عقد البرنامج بين الدولة ومجلس الجهة و أجرأة مخرجات البرنامج التنموي على المستوى الترابي، معربا عن عزم مجلس الجهة إعطاء نفس جديد للاقتصاد الاجتماعي والتضامني والحد من الفوارق الاجتماعية، في أفق صياغة رؤية تؤسس لهندسة اجتماعية جديدة مع استحضار الالتقائية بين البرامج الحكومية وبرامج التنمية الجهوية، مذكرا بإسهامات المجلس في مجال النهوض بالعمل الاجتماعي على مستوى تراب الجهة، كانخراطه في برنامج “جهات ناهضة” من أجل التأهيل والتمكين الاقتصادي للنساء والفتيات بالجهة، ناهيك عن اتفاقيات أبرمها المجلس مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن من أجل تحسين الخدمات الاجتماعية والصحية والتنموية وأخرى مع المديرية الجهوية للصحة بالجهة من أجل العناية بذوي الاحتياجات الخاصة، وكذا اتفاقية شراكة مع وكالة التنمية الاجتماعية من أجل مواكبة وتأهيل التعاونيات بالجهة.

ويروم هذا اللقاء الذي ينظم حضوريا وعن بعد الاطلاع على انتظارات الفاعلين على المستوى الترابي وإشراكهم في إغناء وتنفيذ برنامج عمل القطب الاجتماعي وتقاسم مجالاته في تنزيل البرنامج الحكومي الجديد الذي يعطي الأولوية للعمل من أجل تدعيم ركائز الدولة الاجتماعية عبر مجموعة من المداخل، كتعميم الحماية الاجتماعية، وتوفير المساعدة الاجتماعية للفئات في وضعية هشاشة، وتثمين الرأسمال البشري والإدماج الاجتماعي وفق التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

شارك المقال إرسال
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .