الرئيسية أخبار الشمال صرخة تلميذة بشفشاون: “أنا بغا نقرا والأب ديالي معندوش باش اكري لي شقة”

صرخة تلميذة بشفشاون: “أنا بغا نقرا والأب ديالي معندوش باش اكري لي شقة”

كتبه كتب في 16 فبراير 2021 - 11:07 م

وجهت تلميذة تدرس بالمستوى الثالث إعدادي بشفشاون، نداء مؤثرا، بسبب انقطاعها عن الدراسة بعد إغلاق الأقسام الداخلية بسبب الإجراءات الاحترازية التي أعلنت عنها الدولة، إثر تفشي فيروس كورونا المستجد.

وحسب النداء الذي وجهته، فإن التلميذة انقطعت عن الدراسة بسبب الظروف الاستثنائية التي تمر منها البلاد، بحيث كتبت في رسالة وجهتها لأحد الأساتذة أنها لا تستطيع إتمام دراستها بسبب إغلاق القسم الداخلي، لأن أسرتها لا تستطيع التكلف بمصاريف تنقلها.

وقالت التلميذة في الرسالة، إنها تنحدر من أسرة فقيرة، ولا تستطيع توفير ثمن الأنترنيت من أجل متابعة دراستها عن بعد، قائلة ” أنا تلميذة بالثالثة إعدادي، انقطعت عن التعليم بسبب البروتوکول الصحي وسياسة التعليم عن بعد، أغلقتم لنا القسم الداخلي، وأنا بنت فلاح فقير أبي لا يستطيع کراء لي شقة لکي أتابع دراستي، ظروفي المادية مزرية، ولا أملك الويفي کي أتابع دراستي عن بعد، وأقطن بالمناطق النائية المنعزلة أقول لکم ”حلونا قسم الداخلي أنا بغيت نقری فحال باقي التلاميذ”.

في حين قال حسن اقبايو، رئيس جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان، إن اغلاق الأقسام الداخلية بسبب جائحة كورونا، تسبب في انقطاع مجموعة من التلاميذ عن الدراسة، لأن أغلب هؤلاء التلاميذ ينحدرون من أسر جد فقيرة.

وطالب اقبايو في تصريح له، أن يتم إعادة فتح اقسام الداخلي من أجل ترك فرصة لتعليم هؤلاء التلاميذ.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .