-
°C
+ تابعنا

افتتاحية.. بقلم: أمين نشاط

الرئيسية أخبار الشمال المغرب يقوم بإجراء أولى الاختبارات على استخلاص زيت القنب الهندي بإقليم شفشاون

المغرب يقوم بإجراء أولى الاختبارات على استخلاص زيت القنب الهندي بإقليم شفشاون

كتبه كتب في 14 يناير 2024 - 8:45 م

في سابقة من نوعها أجريت هذا الأسبوع الاختبارات الأولى لاستخلاص زيت القنب الهندي CBD /(الكانابيديول) في وحدة تحويل بالجماعة الترابية باب برد، التابعة لإقليم شفشاون، تحت إشراف الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي.

العملية تمت في أولى وحدة صناعية تابعة لتعاونية، ويتعلق الأمر بتعاونية “بيو كانات” BIO CANNAT. وأجريت أولى التجارب بداية الأسبوع، بحضور محمد الكروج، المدير العام للوكالة الوطنية لتقنين القنب الهندي، ومحمد علمي ودان، عامل إقليم شفشاون، إذ همت استخراج زيت “الكانابيديول” (CBD) ذي الاستعمال الطبي، وأيضا معيَرة الأجهزة المستعملة وتوفير عينات للقيام بالتحاليل.

وبدأت تعاونية “بيو كانات” في بناء وتجهيز وحدتها عام 2022، حيث تم اعتماد تقنية استخلاص ثاني أكسيد الكربون فوق الحرج، وهي عملية تكنولوجية معترف بها ومن بين أكثر عمليات الاستخراج كفاءة على المستوى الدولي.

وتتألف وحدة التحويل، التي تطلب بناؤها وتجهيزها غلافا ماليا بقيمة 3.5 ملايين درهم، من منطقة استلام إنتاج القنب الهندي المجفف، ومنطقة الاستخلاص، ومنطقة التعبئة ووضع العلامات، ومنطقة تخزين المنتوج النهائي.

وتبلغ القدرة الإنتاجية للوحدة الصناعية 720 ألف قارورة من زيت “الكانابيديول” (CBD) بدرجات متفاوتة من التركيز، وأكثر من 300 ألف وحدة من مختلف خطوط التعبئة.

ومن المنتظر أن تساهم الوحدة الإنتاجية لتعاونية “بيو كانات” في إحداث 16 منصب شغل مباشر ابتداء من سنة 2024، علما أنها ساهمت في خلق 2000 يوم عمل عام 2023. وعلى المدى البعيد تروم التعاونية إحداث 70 منصب شغل مباشر، وأكثر من 9000 يوم عمل في مختلف حلقات سلسلة القيمة.

وتهدف التعاونية إلى تسويق منتجات القنب الهندي بعلامة “صنع في المغرب” وطنيا ودوليا، وتعتزم ابتداء من فبراير القادم الشروع في مسلسل الحصول على شهادة ممارسات تصنيعية جيدة (GMP) لمنتجاتها المستخلصة من القنب الهندي.

وحصلت هذه التعاونية، التي تأسست سنة 2022، على ترخيص لمزاولة نشاط تحويل القنب الهندي ومنتجاته من طرف الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي في أكتوبر 2022. كما حصلت على تراخيص لممارسة أنشطة تسويق وتصدير القنب الهندي ومنتجاته من طرف الوكالة ذاتها.

وفي عام 2023 أبرمت تعاونية “بيو كانات” عقود شراء القنب الهندي القانوني مع تعاونية إنتاجية على مساحة تصل إلى 3.5 هكتارات، تماشيا مع أحكام القانون 13.21.

وتعتزم التعاونية سنة 2024 توقيع عقود توريد لدى التعاونيات المنتجة على مساحة إجمالية تصل إلى 50 هكتارا، حيث ستقوم بتأطير التعاونيات الإنتاجية، التي تضم 80 مزارعا من إقليم شفشاون، على احترام مختلف جوانب دفاتر التحملات، التي وضعتها الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب، وكذا معايير الإنتاج الفلاحي المعتمدة في تسويق منتجات القنب الهندي.

كما ستواكب تعاونية “بيو كانات” التعاونيات من أجل الحصول على البذور المستوردة والمرخصة من قبل الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب، أو استخدام بذور الصنف المحلي (البلدية)، وفقا للمقتضيات التي حددتها الوكالة بتشاور مع المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

شارك المقال إرسال
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .